إشهار موسوعة عمان ايام زمان للمؤرخ العرموطي في صالون الخفش الثقافي

إستضاف صالون سهام الخفش الثقافي في نشاطه الشهري حفل إشهار لكتاب عضو الصالون الدكتور عمر العرموطي موسوعة عمان ايام زمان الجزء 9 حوالي 4700 صفحة.

باکو, , İnteraz - 15 ژانویه 2021, 14:40

ويأت إصدار الموسوعة بمناسبة الاحتفال بمئوية المملكة  مرور 100 عام على تأسيس الدولة الاردنية الحديثة.

وكان أخر ما قدمه المؤرخ العرموطي موسوعة عمان أيام زمان/ 8 أجزاء ٠٠٠ حوالي 4200 صفحة.

وتعتبر هذه الموسوعة انجاز أردني وعربي٠٠فلأول مرة في تاريخ الوطن العربي يتم اعداد وتأليف موسوعة عن عاصمة عربية بهذا الكم الغزير من المعلومات.

وقد استغرق العمل بهذه الموسوعة حوالي 12 عاما.

وفي بداية الاحتفال الذي سير أعماله بشكل أنيق وسلس عضو الصالون عون النابلسي طلب من الحضور الوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة عن روح عضو الصالون المرحوم الدكتور عبدالرحمن الوليدات الذي توفي قبل نحو إسبوع، حيث حضر الاحتفالية نجلي المرحوم الدكتور راكان الوليدات وشقيقه.

وقدمت الدكتورة سهام الخفش ملخصا لانشطة الصالون طيلة السنة والنصف الماضية وكيف كانت ردود فعل المشاركين في أعمال الصالون وتفاعلهم معه.

وقدم الدكتور عمر العرموطي ملخصا عميقا لاعمال الموسوعة وتحدث عن عمان الماضي وحياة العمانيين فيها، وعن التوسع غير المتوقع في مساحتها وعدد السكان.

وقال الفرق بين الكتب التي تم تأليفها عن عمان بالمقارنة مع موسوعة عمان أيام زمان هو أن الكتب التي تم تأليفها عن عمان تمثل وجهة نظر المؤلف اي وجهة نظر واحدة ، بينما الموسوعة فقد شارك فيها كل الطيف وكل الفسيفساء العماني ويقدر عددهم بنحو 250 مشارك ومشاركة، وهذا يعطي الموسوعة مصداقية أكثر.

وتوسع الدكتور العرموطي في الحديث عن اسماء عمان القديمة وعن مدارسها واسواقها وعن الحياة الاجتماعية والثقافية التي كانت تزخر بها، كما تحدث عن السلوكيات العامة في الماضي والحاضر، وعن المأكولولات التراثية وعن اللباس الفلكلوري الذي كان يميز أهالي عمان في الماضي.

وختم الدكتور العرموطي عرضه بإنحيازه إلى تحديد تعريف من هو العماني وهو كل من ولد وعاش وأحب وإنتمى لعمان بعيدا عن التصنيفات الاخرى الضيقة.

وفي نهاية الاحتفال قدم صالون سهام الخفش الثقافي درع الصالون للمؤرخ العرموطي حيث قام  الشخصية العشائرية عضو الصالون الشيخ محمد عواد النعيمات ابو خلدون بتسليم الدرع إلى المؤرخ الدكتور عمر العرموطي.

مواقع التواصل الاجتماعي لإنترآذ

مواضيع ذات صلة