لهذا السبب ألغى ملك المغرب اجتماعه مع بومبيو

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية، ان ملك المغرب محمد السادس رفض اجتماعا مع وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو بعدما علم بمحاولة الأخير دفعه للإجتماع مع رئيس وزراء حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتيناهو.

İstanbul, , İnteraz - 07 دسامبر 2019, 13:11

وأكدت وسائل العلام الإسرائيلية، ان ملك المغرب رفض لقاء بومبيو بسبب محاولة الأخير دفعه للإجتماع مع نتيناهو، بعدما علم ان جدول الأعمال هو تعزيز العلاقات مع الكيان الاسرائيلي من خلال لقاء نتنياهو.

ووصل وزير الخارجية الأمريكي إلى العاصمة المغربية الرباط الخميس، ثم عقد مباحثات مع رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، والمدير العام للأمن الوطني المدير العام لمراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف حموشي، وكان مقررا أن يلتقي الملك المغربي محمد السادس بعد ذلك، لكن اللقاء لم يتم لأسباب غير واضحة.

ورغم دعوة وسائل إعلام وطنية ودولية إلى مقر الخارجية المغربية لحضور ندوة صحافية كانت مبرمجة سابقا بين وزير الخارجية المغربي ونظيره الأمريكي، عقب المباحثات بينهما، إلا أن الموعد الصحافي تم إلغاؤه أيضا، كما جرى إلغاء الاستقبال الملكي وحفل العشاء.

جريدة "هسبريس" المغربية، نقلت عن مصادر مختلفة حول أسباب هذا التغيير في آخر لحظة، أن الأجندة الدبلوماسية حالت دون حصول اللقاء، خصوصا أن الملك المغربي عاد للتو من دولة الغابون، حيث كان يقضي إجازة خاصة.

لكن مصادر عليمة أكدت أن تغيير أجندة الزيارة لأكثر من مرة من طرف الجانب الأمريكي لم يرق للجانب المغربي، خصوصا أن البرنامج كان يتضمن في البداية زيارة لمدة يومين، ثم حصل تغيير أيضا في البرنامج الأخير من الجانب الأمريكي.

في المقابل، أوضحت مصادر أمريكية للصحيفة أن إلغاء اللقاء المرتقب بين الملك المغربي وبومبيو راجع إلى الأجندة الدبلوماسية بالأساس، مشيرة إلى ضرورة سفر وزير الخارجية الأمريكي إلى واشنطن في إطار المستجد المتعلق بمساعي عزل الرئيس دونالد ترامب.

وكان وزير الخارجية الأمريكي حل بالمغرب مباشرة بعد لقاء رسمي جمعه برئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء في البرتغال، وهو ما دفع مسؤولا إسرائيليا لم يكشف هويته إلى الحديث عن وجود وساطة أمريكية تدفع نحو إقامة المغرب علاقات دبلوماسية مع "إسرائيل".

العالم

مواقع التواصل الاجتماعي لإنترآذ

مواضيع ذات صلة